شفط الدهون في تركيا - Easyesthetic
يمكنكم التواصل معنا ومتابعتنا عبر الحسابات الموجودة في الأعلى
اتصل بنا
اتصل بنا
يمكنكم التواصل معنا ومتابعتنا عبر الحسابات الموجودة في الأعلى

شفط الدهون في تركيا

في الآونة الأخيرة شهدت تركيا طفرة كبيرة، ومتنوعة في المجال التجميلي، حيث باتت السياحة العلاجية هي من أهم الركائز الأساسية التي يعتمد عليها الاقتصاد التركي، وهذا نظرًا لاستقبال تركيا الألاف من العرب سنويًا بهدف إجراء العمليات التجميلية. و شفط الدهون في تركيا أصبح هو الآخر واحد من أهم المجالات التجميلية التي تستقبل نسبة كبيرة من العرب المقيمين في تركيا، وخارجها، وهذا ليس بالشيء المستبعد، خصوصًا عندما تعرف أن تركيا هي واحدة من أفضل دول العالم التي تشهد تقدمًا كبيرًا في المجال التجميلي، فهي تنافس العديد من الدول الأوربية، وتتربع مراتب متقدمة في قائمة أفضل الدول لإجراء العمليات التجميلية، بل على العكس تمامًا إذا تم المقارنة بين الدول الأوروبية، والدولة التركية فيما يخص المجال التجميلي سنجد أن تركيا تربح في هذا المجال، خصوصًا أن تركيا تقدم أسعار تنافسية أفضل بكثير من الدول الأوروبية بالرغم من أن كلاهما متساويان معًا في نفس الكفاءة، وبما أن عمليات شفط الدهون في تركيا تشهد إقبالًا كبيرًا تعالوا نتعرف معًا على كافة ما يخص هذه العمليات، وآلية تطبيقها.

شفط الدهون في تركيا 

هي مجموعة من العمليات ذات التقنيات المتنوعة يلجأ إليها مريض السمنة للتخلص من مشكلة السمنة التي تؤرقه لسنوات طويلة، و شفط الدهون في تركيا لا يقتصر على منطقة واحدة من الجسم، ولكن يمتد ليشمل كافة مناطق الجسم، وهذا يتحدد على أساس ما يعاني منه المريض نفسه، فهناك حالات قد تعاني من تراكم الدهون، وتخزينها في منطقة البطن، لذا سنكون هنا بصدد عملية شفط الدهون من البطن، وهناك من يعاني من تكدس الدهون في منطقة الأرداف، فحينها سنلجأ إلى تطبيق شفط الدهون من منطقة الأرداف، وهكذا تباعًا على أي منطقة تعاني من السمنة، ويتم شفط الدهون من الجسم اعتمادًا على مجموعة من الآلات، والتقنيات الحديثة التي تختص بذلك.

liposuction in turkey

لماذا تتراكم الدهون في الجسم 

بداية يجب أن نفهم شيئًا، ليس شرطًا أن تكون مصاب بالسمنة المفرطة حتى تكون تعاني من تراكم الدهون في مناطق معينة من الجسم، ولكن قد تكون في معدل وزن طبيعي، أو ليس زائدًا بشكل كبير، وتعاني من بعض التكدسات الدهنية في مناطق معينة بالجسم، وهذا يرجع سببه إلى اتباع أنظمة غذائية خاطئة، كـ اعتمادك على الوجبات السريعة، والأكلات التي تحتوي على نسب عالية من الدهون، وإهمالك إدخال الوجبات الصحية التي تحتوي على البروتين، والفيتامينات، والمعادن ضمن نظامك الغذائي، وهذه من أبرز الاحتياجات التي يحتاج إليها جسم الإنسان.

من جانب آخر، بعدك عن ممارسة التمارين الرياضية التي تساهم في جعل جسمك مشدودًا يلعب هو الآخر دورًا هامًا في تكدس الدهون داخل مناطق معينة من جسمك، بالإضافة إلى أن العامل الوراثي له دور هام في معاناة الجسم من السمنة، وهذا لأن إذا كنت متواجد ضمن أسرة يعاني أغلبية أفرادها من السمنة، فأنت مؤهل كذلك للإصابة بها، ويجب الانتباه إلى أن كل جسم له طبيعته التي يكدس بها الدهون بداخله. وهذا بالطبع يجعلنا أمام أنواع مختلفة من التكدس الدهني.

ما قبل عملية شفط الدهون 

بالرغم من أن عمليات شفط الدهون تبدو سهلة، خصوصًا أن التماثل للشفاء بعد إجرائها يأتي سريعًا، ولكن في الواقع هي عمليات معقدة بشكل كبير بالنسبة للأطباء المتخصصين في إجراؤها، فإذا لم يتم أخذ كافة الاحتياط اللازمة للتعامل مع الحالة المرضية بشكل صحيح، قد يؤدي ذلك إلى نتائج غير محمودة في نهاية المطاف، لذا يحرص الطبيب المختص دائمًا على أخذ كافة الإجراءات، والاحتياطات اللازمة قبل إجراء هذه العملية للمريض، وهذا من خلال إجراء فحص شامل، وعام للمريض، حيث يتم قياس المؤشرات الحيوية للجسم من ضغط، وسكر، والكشف عن صحة القلب، وعمل بعض الفحوصات، والتحاليل للدم، والتعرف على إذا كان المريض يعاني من أي أمراض أخرى من الممكن أن تقف عائقًا بينه، وبين إجراء عملية شفط الدهون.

مراحل عملية شفط الدهون 

تقوم عملية شفط الدهون على عدة مراحل، وهي كالتالي:-

مرحلة التحضير 

في هذه المرحلة سيقوم المريض بالتوجه إلى المركز الذي سيجري فيه العملية، ويجب على المريض أن يكون قد أتم حوالي 8 ساعات بدون طعام، أو شراب، وهذا لأنه سيخضع للتخدير، وحينها يتحضر الأطباء إلى تعقيم كامل قبل الدخول للعملية، كما سيقوم الطبيب المختص بإجراء العملية برسم المناطق التي يتم فيها شفط الدهون على جسم المريض، وبجانب رسم أماكن شفط الدهون سيتم أيضًا تحديد الأماكن التي سيقوم الطبيب المختص منها بإدخال أداة إذابة الدهون، بالإضافة إلى تحديد المكان الذي سيتم منه تعليق أنبوب شفط الدهون، وهذا حتى لا يتم ترك أدنى فرصة للخطأ الجراحي أثناء العملية، فكافة الأماكن تكون محددة بشكل واضح قبل إجراء العملية.

مرحلة العملية 

على حسب ما يراه الطبيب مناسبًا عند إجراء العملية، أما سيقوم بتخدير المريض بشكل كلي، أو بشكل جزئي، وهذا يتحدد على حسب طول العملية، والمنطقة المراد سحب الدهون منها، وسيتم حينها تثبيت المريض على منضدة العمليات مع مراعاة أن يكون التثبيت حسب المكان الذي تتراكم فيه الدهون. ثم يبدأ المريض بإدخال أنبوب إذابة الدهون من المنطقة التي حددها من قبل، وبعد التأكد من أنه قد قام بإذابة كافة الدهون الموجودة تحت الجلد، يقوم بإدخال أنبوب شفط الدهون هذا الأنبوب يعمل على إخراج الدهون التي تم إذابتها داخل الجسم في مكان خارجي قد يكون قارورة، أو برطمان، أو أي شيء آخر، ويتم استبداله عند الامتلاء، وفي الغالب سيحرص المركز على اطلاعك على كمية الدهون التي تم شفطها من جسدك عند الإفاقة من التخدير، ومركز (easy esthetic) يحرص على ذلك ضمانًا للمصداقية، وبعد الانتهاء من إذابة كافة الدهون، وشفطها يقوم الطبيب بإغلاق الجروح التي قام بإدخال الأدوات الجراحية منها، وتدعيم المكان الذي تم شفط الدهون منه بمشد طبي، وهذا حتى يبقى الطبيب على النتيجة النهائية التي وصل إليها بعد تخليص المنطقة من الدهون.

ما بعد عملية شفط الدهون 

في الغالب سيتم تقديم وجبة غذائية خفيفة لك بعد الإفاقة من البنج، واطلاعك على كافة نتائج العملية، وكمية الدهون التي تم شفطها من جسمك بالإضافة إلى المعلومات المهمة الأخرى الخاصة بالعملية، كما سيقوم الممرضين بقياس المؤشرات الحيوية الخاصة بك للتأكد من أنه ليس هناك أي مؤشرات غير طبيعة تدعو إلى القلق، وبعد ذلك سيسمح لك بمغادرة المستشفى، والذهاب إلى المنزل، وفي اليوم الثاني سيكون عليك الرجوع إلى المركز الطبي للتأكد من أن كل شيء على ما يرام، وحينها سيتم إعطائك أدوية لسد الشهية، وسيطلب منك إتباع نظام غذائي معين لكي تأتي العملية بثمارها المحمودة، وبالتأكيد سيتم أخذ قياساتك للمقارنة بين القياسات التي أخذت لك قبل العملية، والقياسات التي أخذت بعدها. ويمكنك بعدها السفر إلى مدينتك مرة أخرى، أو العودة إلى منزلك، وسيقوم المركز بمتابعة النتائج معك أول بأول من خلال التواصل عبر الهاتف.

تقنيات شفط الدهون 

هناك أكثر من تقنية يمكن الاعتماد عليها في شفط الدهون من أي منطقة في الجسم، وسنتعرف بشكل مختصر على أبرز تقنيتين يمكن اعتمادهم لشفط دهون الجسم هما، شفط الدهون بالليزر، وشفط الدهون بالفيزر، وهما من أعلى التقنيات التي تعطى للمريض نتائج مذهلة تنال الرضى التام منه، وهما يعتمدان في إجرائهما على التالي:-

تقنية شفط الدهون بالليزر

يدخل الليزر في العديد من المجالات الجمالية المتنوعة، ومنها مجال شفط الدهون في تركيا ويعد الليزر من أكثر تقنيات شفط الدهون إقبالًا، وهذا بسبب سهولة العملية، وعدم وجود أي مضاعفات مترتبة عليها، وهي أيضًا من أبرز التقنيات الحديثة التي أحدثت ثورة حقيقية في مجال شفط الدهون في تركيا، وهذا نظرًا، لأنها تقدم العديد من المميزات منها:-

  • عدم الحاجة إلى فتح شقوق كبيرة حتى تتم إذابة الدهون، وشفطها مرة أخرى، فجهاز الليزر الذي يتم استخدامه في عملية شفط الدهون صغير جدًا، ولا يحتاج إلى أكثر من 2 أو 4 ملم كفتحة صغيرة يمكنه العبور منها ليدخل داخل الجسم، ويبدأ العمل.
  • أيضًا تقنية شفط الدهون بالليزر التعافي منها سريع جدًا، ولا يأخذ وقتًا، وهذا لأن المضاعفات المترتبة عليها تكاد تكون معدومة، لذا فهي تقنية أمنه جدًا وأفضل بكثير من التقنيات الجراحية التي تعتمد على إزالة دهون الجسم بواسطة الجراحة.
  • هذه العملية توفر إمكانية اذابة دهون الجسم كله مرة واحدة، وفي عملية واحدة، فلا حاجة لإجراء أكثر من عملية حتى يتم شفط الدهون من كل منطقة على حدى، ولكن يمكن في عملية واحد شفط كافة دهون الجسم.

شفط الدهون بالفيزر

هذه التقنية تعتمد على جهاز الفيزر الذي يعتمد هو الآخر على تفتيت الدهون بواسطة الموجات فوق الصوتية، حيث يتم إدراج بعض السوائل مع المواد المخدرة، وحقن المنطقة المراد تفتيت الدهون فيها، ومن ثم إدراج عدة فتحات لا يتجاوز قطر الواحدة منها نصف سنتيمتر، وبعدها يتم إدخال أنبوب الفيزر التي تعتمد عليه هذه التقنية، وتعمل الموجات فوق الصوتية على تفتيت الدهون، وهذا دون الإضرار بالأوعية الدموية التي تحيط بالدهون، مما يجعل النزيف الناتج عن تمزق الأوعية الدموية أثناء عملية إذابة، وشفط الدهون قليل جدًا، وهذا أيضًا يعمل على تحفيز الكولاجين الموجود في البشرة، مما يساهم في شد جلد البشرة مرة أخرى بشكل ممتاز،  ونحت شكل الجسم بطريقة احترافية.

المناطق التي يمكن شفط الدهون منها 

ليس هناك منطقة معينة يقتصر عليها السماح بشفط الدهون منها، ولكن هناك الكثير من المناطق الجسدية التي تكون مؤهلة لذلك منها الآتي:-

  • دهون الوجه، والتي تتواجد في الغالب أسفل الذقن امتدادًا الى الرقبة.
  • دهون الذراعين سواء كان أعلى، أو أسفل الذراعين. 
  • دهون الجوانب الموجودة في أعلى الظهر، وفي أسفل الظهر أيضًا.
  • دهون الأرداف، والأفخاذ.
  • الدهون المحبط بالبطن من أعلى، وأسفل، ودهون الصدر أيضًا.

تكلفة عمليات شفط الدهون في تركيا 

لا يمكن الجزم بإذا كانت عمليات شفط الدهون في تركيا مرتفعة، أو لا، لأن هذا يتحدد على عدة أسس منها:-

  • حجم المنطقة التي سيتم شفط الدهون منها، فلا يمكن أبدًا أن يتم المساواة في التكلفة السعرية بين عملية شفط الدهون من منطقة البطن، وعملية شفط دهون الجسم بالكامل.
  • الدهون نفسها، والنسبة الخاصة بـ كتلة الجسم  مقارنة مع النسبة الخاصة بـ كتلة الدهون.
  • التقنية التي سيتم الاعتماد عليها في عملية شفط الدهون، فكلما كانت التقنية حديثة جعل ذلك السعر أعلى.
  • خبرة الطبيب، والمركز، الذي سيقوم المريض بإجراء العملية فيه، فكلما كان ذا خبرة أعلى ساهم ذلك في جعل السعر أعلى.
  • الخدمات الإضافية التي يقدمها المركز، فإذا وفر المركز خدمات إضافية بجانب العملية، كان السعر أعلى. 
  • وبالرغم من ذلك يمكننا وضع متوسط أسعار بالنسبة للمنطقة الواحدة حوالي 2500$ اعتمادًا على تقنية الليزر، أو 3500$ اعتمادًا على تقنية الفيزر.

في النهاية لمزيد من التساؤلات يمكنك التواصل مع مركز (easy esthetic) وستجدنا في خدمتك دائمًا.

الآن ! احصل على استشارة مجانية من أطباءنا