فيلر الخدود في تركيا - Easyesthetic
يمكنكم التواصل معنا ومتابعتنا عبر الحسابات الموجودة في الأعلى
اتصل بنا
اتصل بنا
يمكنكم التواصل معنا ومتابعتنا عبر الحسابات الموجودة في الأعلى

فيلر الخدود في تركيا

تعتبر عملية فيلر الخدود في تركيا واحدة من أكثر العمليات انتشارًا ورواجًا وخاصًة في الفترة الأخيرة، حيث يزداد عليها الإقبال يومًا بعد الآخر فتعتبر هذه العملية الحل الأمثل للتخلص من علامات الشيخوخة المبكرة مثل الترهلات والتجاعيد.

حيث يعاني الكثير من الأشخاص فوق سن الثلاثين من ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، وقد استخدموا الكثير من الأدوية والكريمات ومستحضرات التجميل الخاصة بالبشرة، ولكنها لم تجدي معهم نفعًا، ونظرًا لأن الكثير من الأشخاص يحلمن بوجه صافي خالي من التجاعيد والترهلات فقد ظهرت حقن فيلر في الخدود كحل جذري للحصول على وجه أصغر سنًا.

وعملية فيلر الخدود في تركيا واحدة من العمليات المفضلة للكثير من الأشخاص، وذلك لأنها عملية غير جراحية لا ينتج عنها مخاطر العمليات الجراحية كالنزيف أو الندوب التي تتكون بسبب الشقوق الجراحية والتلوث والعدوي اللذان يحدثان أثناء الجراحة.

وعمليات حقن الفيلر بشكل عام من أهم وأشهر العمليات التي تستخدم في عمليات تجميل الوجه، وتتعدد عمليات فيلر الوجه فمنها فيلر الشفايف ومنها فيلر الفك ومنها فيلر أسفل الذقن والرقبة وفيلر الجبهة وفيلر الخدود في تركيا، وغيرها من عمليات حقن الفيلر المختلفة.

عملية حقن فيلر الخدود في تركيا

عملية حقن فيلر الخدود في تركيا واحدة من عمليات التجميل الخاصة بالوجه والتي تهدف إلى التخلص من ترهلات الخدود والعمل على رفعهما بشكل أكثر جاذبية وجمالًا، حيث أن الكثير من الأشخاص يتعرضون لترهلات الخدود مع كبر السن أو فقدان الوزن بشكل كبير، وهناك بعض الأشخاص الذين يعانون من الخدود المسطحة ولذا يلجئون لعملية حقن فيلر الخدود للحصول على شكل خدود أفضل يتناسب مع ملامح وجوههم.

المرشحون لإجراء عملية فيلر الخدود في تركيا

عملية فيلر الخدود في تركيا لها شروط في الأشخاص الذين سوف تجرى عليهم العملية، وذلك لضمان نجاح العملية وتحقيق النتائج المطلوبة دون التعرض لمخاطر أو مضاعفات العملية ومن أهم هذه الشروط:

  1. ألا يعاني الأشخاص من أي مرض جسدي ويتم التأكد من ذلك من خلال خضوع المريض لبعض الفحوصات والتحاليل الطبية للتأكد من سلامته.
  2. أن يعاني الشخص من الخدود المسطحة والتي تظهر بشكل غير لائق أمام الناس، مما تفقده ثقته بنفسه أمام نفسه وأمام الغير.
  3. أن يعاني الشخص من ظهور علامات تقدم السن ومنها ترهلات الخدود وظهور التجاعيد.
  4. أن يعاني الشخص من ترهلات الخدود الملحوظة الناتجة عن فقدان الوزن بطريقة ملحوظة.
  5. أن يكون الشخص لديه القدرة العالية على الاهتمام بالجلد والبشرة، حتى يستطيع تنفيذ تعليمات الطبيب بعد إجراء حقن فيلر الخدود.

أنواع حقن فيلر الخدود في تركيا

قد يظن بعض الأشخاص أن الفيلر هو المادة المستخدمة في عملية حقن فيلر الخدود في تركيا، ولكن هذا الاعتقاد لا شيء له من الصحة، وذلك لأن الفيلر هو مصطلح يطلق على هذا النوع من العمليات.

بينما المواد التي تستخدم في عملية حقن فيلر الخدود كثيرة ومتنوعة، حيث يتم الاعتماد على العديد من الحشوات المختلفة عند رفع الخدود وزيادة حجمها، والتي يتم اختيارها بناءً على حالة المريض وحسب رغبته ورؤية الطبيب وتحديد نوع الحشو المناسب لحالته، ومن أنواع الحشوات المستخدمة في حقن فيلر الخدود:

الدهون الذاتية

وتعتبر الدهون الذاتية واحدة من أهم الحشوات أو المواد المستخدمة في عملية حقن فيلر الخدود في تركيا والتي تمر بثلاث مراحل وهي:

المرحلة الأولى: مرحلة شفط الدهون

وفيها يقوم الطبيب بتحديد أماكن تراكمات الدهون كالبطن أو الأفخاذ والعمل على استخدام جهاز شفط الدهون ليقوم بتوجيهه نحو منطقة شفط الدهون ويبدأ الطبيب في شفط كمية الدهون اللازمة.

المرحلة الثانية: مرحلة تنقية الدهون

بعد أن يقوم الطبيب بشفط الكمية المرادة من الدهون يقوم بعملية تنقية ومعالجة الدهون قبل حقنها مرًة أخرى، وذلك حتى لا تسبب أي مخاطر أو مضاعفات للشخص المريض.

المرحلة الثالثة: مرحلة حقن الدهون

وفي هذه المرحلة يتم تنفيذ الغرض الأساسي من عملية حقن فيلر الخدود، حيث يقوم الطبيب بحقن الدهون التي تم تنقيتها بكميات محددة وذلك لتزيد من حجم الخدود وتقضي على الترهلات.

وتعتبر تقنية حقن الدهون الذاتية واحدة من أهم وأفضل التقنيات المستخدمة في حقن فيلر الخدود وذلك لأنها تمتاز بقلة المخاطر الناتجة عن تفاعل الحشوة مع الجسم، حيث أن الحشوة هي دهون الشخص نفسه، ولكن هذه الطريقة يعيبها أنها غير دائمة فهي لا تستمر أكثر من ستة أشهر حيث يقوم الجسم بامتصاص الدهون التي تم حقناها وتعود الخدود لوضعها السابق.

الكولاجين

يعتبر الكولاجين واحد من أفضل المواد الطبيعية التي تستخدم في عملية حقن فيلر الخدود في تركيا ويمتاز الكولاجين بقدرته على إعادة شباب البشرة من خلال تجديد الجلد والقضاء على التجاعيد، كما أنه يعمل على زيادة حجم الخدود والحصول على خدود أكثر نضارة وأكثر مرونة.

وتعتبر تقنية حقن الكولاجين من أفضل التقنيات التي يوصي الأطباء بإجرائها على الأشخاص الذين يعانون من ترهلات بسيطة في منطقة الخدود، وتمتاز هذه التقنية بفاعليتها وقدرتها على التخلص من علامات تقدم العمر، ولكن يعيبها أن مؤقتة غير دائمة تستمر فترة تتراوح من ستة أشهر إلى سنة.

حمض الهيالورونيك

يعتبر حمض الهيالورونيك من أهم الأحماض الطبيعية التي تتواجد في جسم الشخص، والذي يعتمد عليه في عملية فيلر الخدود حيث يمتاز بأنه يساعد على زيادة حجم الخدود، وزيادة نضارتها من خلال قدرته على زيادة نسبة الماء في البشرة كما يعمل على القضاء على الترهلات والتجاعيد.

حمض البولي لاكتيك

يعتبر حمض البولي لاكتيك من المواد الصناعية المستخدمة في عملية حقن فيلر الخدود في تركيا ويعمل هذا الحمض على تحفيز الكولاجين الطبيعي الذي يتواجد في جسم الانسان على الإنتاج بشكل أكبر مما يزيد من نضارة البشرة والتخلص من علامات الشيخوخة.

وأكثر ما يميز حقن حمض البولي لاكتيك أنها تدوم لفترة أطول من المواد الطبيعية فهي تستمر لعام ونصف على عكس المواد الطبيعية لا تستمر إلا لستة أشهر، وتظهر نتائج هذه العملية تدريجيًا مما يعطي إيحاء للشخص المقابل وكأن الزيادة التي حدثت للخدود طبيعية.

الفيلر الدائم

يعتبر الفيلر الدائم من أهم الحشوات المستخدمة في عملية فيلر الخدود، ويدوم هذا النوع لفترات طويلة، ويتكوم هذا الفيلر من مزيج من الكولاجين مع بعض المركبات الأخرى.

الفرق بين فيلر الوجه وفيلر الخدود في تركيا

يظن بعض الأشخاص أن فيلر الوجه هو فيلر الخدود، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ حيث أن هناك فرق كبير بينهما نوضحه فيما يلي:

فيلر الخدود

فيلر الخدود كما ذكرنا مسبقًا يهدف إلى رفع الخدود وزيادة حجمها والتخلص من الترهلات التي تتواجد عند الخدين فقط.

فيلر الوجه في تركيا

بينما فيلر الوجه في تركيا هو مصطلح أعم وأشمل من فيلر الخدود وذلك لأن فيلر الوجه قد يشمل فيلر الجبهة وفيلر الجفون وفيلر الخدود وفيلر أسفل الذقن وفيلر الفك، إذن فإن فيلر الخدود جزء من عملية فيلر الوجه في تركيا.

الآن ! احصل على استشارة مجانية من أطباءنا