زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire - Easyesthetic
uk flag يمكنكم التواصل معنا ومتابعتنا عبر الحسابات الموجودة في الأعلى
اتصل بنا
اتصل بنا
يمكنكم التواصل معنا ومتابعتنا عبر الحسابات الموجودة في الأعلى

زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire

في الآونة الأخيرة باتت عمليات زراعة الشعر في تركيا واحدة من أبرز العمليات التجميلية التي تشهد تداولًا، وإقبالًا كبيرًا من قبل المواطنين الأتراك أنفسهم، والعرب كذلك، فشهدت الفترة الأخيرة العديد من رحلات السفر إلى تركيا من كافة دول الخليج العربي، وهذا للقيام بعمليات زراعة الشعر، وهذا أمرًا لا يدعو إلى الاستغراب، والاستهجان، خصوصًا بعدما شهدت تركيا على مدى السنوات الماضية طفرة كبيرة في مجال التطور التجميلي، مما جعل تركيا تتربع على قائمة الدولة الأكثر إقبالًا عندما يتعلق الأمر بمجال الجراحات التجميلية، وخصوصًا عمليات زراعة الشعر وتركيا تقدم العديد، والعديد من التقنيات المختلفة التي يتم استخدامها في مجال زراعة الشعر، ومنها زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire وهي من أحدث التقنيات التي يشهدها مجال عمليات زراعة الشعر في الفترة الحالية، وتعتبر تقنية رائعة، طورت بشكل كبير من المجال التجميلي الخاص بزراعة الشعر، لذا سنقوم اليوم بالتحدث بشكل تفصيلي عن زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire وإذا أردتم أن تعرفوا المزيد من التفاصيل عنها تابعونا في التقرير التالي لتتعرفوا على كافة المعلومات المتعلقة بهذه التقنية البارزة الخاصة بزراعة الشعر

زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire

هي تقنية جديدة ظهرت مؤخرًا في مجال زراعة الشعر، فيها يتم الاعتماد على قلم السفير، هذا القلم يحتوي على حجر السفير، لذا سميت التقنية بهذا الاسم، نظرًا لهذا الحجر، المميز. يمتاز هذا الحجر بكونه حاد، ومدبب، ورفيع جدًا، مما يجعله خيار مثالي، وأداه أكثر من رائعة يمكن استخدامها في مرحلة فتح القنوات أثناء عملية زراعة الشعر، كما أن هذا الحجر مضاد رائع للبكتيريا، والجراثيم، مما يجعل من الأمن استخدامه، فهو لا يسبب أي أضرار جانبية على الصحة الخاصة بالمريض عند استخدامه في زراعة الشعر.

مراحل زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire

بما أننا نتحدث عن تقنية السفير كونها واحدة من أفضل تقنيات زراعة الشعر دعونا نتعرف على المراحل التي تعتمد عليها عملية زراعة الشعر عند استخدام تقنية السفير، وهي كالتالي:-

مرحلة التجهيز للعملية 

هذه المرحلة هي مرحلة ثابتة لا غني عنها في عمليات زراعة الشعر، فيها ستقوم الممرضة بحلق شعر الرأس بالكامل، إذا دعت الحاجة إلى ذلك، ولكن يمكن القيام بزراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire مع الإبقاء على شعر الرأس، فليس هناك مشكلة في ذلك. وبعدها سيقوم الطبيب المختص بتخدير فروة الرأس بإبر تخدير، وهذا حتى لا يشعر المريض بأي ألم عند البدء في العمل، والجدير بالذكر هنا، أن الإبر التخديرية التي يتم إعطائها في عمليات زراعة الشعر بشكل عام هي إبر تخدير موضعي، وهذا يجعل إمكانية تعرض المريض لمضاعفات جراء الجرعات الزائدة من التخدير أمر مستحيل، حيث أن هذه المشكلة نجدها مع التخدير الكلي، أما التخدير الموضعي، فيكون المريض فيه واعيًا لكافة الأشياء التي تحدث حوله، فهو يمكنه الشعور بكل ما حوله أثناء إجراء العملية، كما يمكنه أيضًا تصفح الهاتف، أو مشاهدة شيء ما إذا أراد ذلك، لذا، فإن التخدير لا يشكل خطرًا على حياة الإنسان، ولو بنسبة ضئيلة، كما أن عمليات زراعة الشعر ليس فيها أي خطورة على الإطلاق على صحة الإنسان، خصوصًا زراعة الشعر بتقنية السفير.

مرحلة اقتطاف البصيلات 

هناك جهاز معروف باسم جهاز الميكروموتور هذا الجهاز يعمل على استخراج بصيلات الشعر من المنطقة المانحة الواقعة في المنطقة الخلفية من فروة الرأس، أو في منطقة الجانبين، ومن الجدير بالذكر، أن هذا الجهاز يتم استخدامه في جميع التقنيات الخاصة بزراعة الشعر وليس زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire فقط، وهذا لأنه يعمل على استخراج البصيلة التي سيتم زرعها فيما بعد من المنطقة المانحة بشكل صحيح لا يضر بفروة الرأس، ولا بالبصيلة المنزوعة، لأنه من المهم جدًا أن تكون البصيلة التي يتم نزعها من المنطقة المانحة بحالة جيدة حتى تكون قابلة للزرع مرة أخرى في المنطقة التي تعاني من الصلع.

مرحلة الاحتفاظ بالبصيلات 

تتشابه هذه المرحلة بشكل كبير مع تقنية الاقتطاف، حيث أنه بعد اقتطاف بصيلات الشعر يتم فرزها بشكل جيد، والاحتفاظ بها في محلول الهابيوثيرماسول، وهي مرحلة مهمة في عملية زراعة الشعر، فإذا لم يتم الاحتفاظ بهذه البصيلات في هذا المحلول ستتعرض البصيلات إلى التلف، وتصبح غير قابلة للزراعة مرة أخرى في المنطقة المصابة بالصلع، وهذا لأن هذا المحلول يحمي البصيلات من خطر الاستقلاب، وهذا أمر طبيعي تفعله البصيلات عندما تخرج من جذورها التي كانت معلقة فيها للعديد من السنوات، حيث أنها ستتفاعل بشكل، أو بأخر مع البيئة المحيطة بها، مما يجعلها تصبح ضعيفة، وغير جيدة للزراعة من جديد، لذا، فهذا المحلول يبقيها على نفس الحالة التي أخرجت بها من فروة الرأس.

مرحلة فتح القنوات 

الأساس في الاختلاف في تقنيات زراعة الشعر المختلفة يأتي في هذه المرحلة بالتحديد، حيث كلما كانت الأداة التي يتم استخدامها في فتح القنوات التي سيتم زراعة البصيلات فيها مختلفة، كلما جعلنا ذلك بصدد التعامل مع تقنية أخرى مختلفة من تقنيات زراعة الشعر، فلو تم استخدام إبرة معدنية عادية، فهنا سنكون بصدد التعامل مع زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف أما إذا تم استخدام أقلام تشوي لفتح القنوات سنكون بصدد التعامل مع زراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي ولو تم فتح البصيلات بقلم البيركوتان سنكون بصدد التعامل مع زراعة الشعر بتقنية البيركوتان . إما في التقنية التي نتحدث عنها اليوم، فيتم استخدام قلم يحتوي على حجر السفير، لذا عرفت بـ زراعة الشعر بتقنية السفير، هذا الحجر يمكن الطبيب المختص من فتح القنوات بشكل أكثر إحترافية، ولا يسبب أي ندوب مثل تقنية الاقتطاف، مما يجعل سرعة التماثل للشفاء أسرع بكثير من تقنية الاقتطاف.

مرحلة زراعة الشعر 

بواسطة ملاقيط طبية يتم سحب البصيلات المحفوظة من محلول الهابيوثيرماسول، وإسقاطها في القنوات التي تم فتحها بقلم السفير، ويجب على الطبيب المختص حينها مراعاة إسقاط كل بصيلة في المكان المخصص لها، وهذا حتى ينمو الشعر مرة أخرى بنفس الكثافة الخاصة بباقي الشعر مع الإبقاء على مظهر الشعر الطبيعي.

مميزات زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire

  • من أهم المميزات التي تقدمها تقنية السفير للراغبين في القيام بعمليات زراعة الشعر هو عدم وجود ندوب تؤدي إلى الإضرار بفروة الرأس، وتشوه المظهر العام الخاص بفروة الرأس.
  • مع عدم وجود ندوب يجعل هذا وقت التعافي بعد عملية زراعة الشعر أسهل، وأسرع بكثير، فتقنية مثل تقنية الاقتطاف كانت تستغرق وقت طويل للتعافي بعد العملية، كما أنها تترك ندوب واضحة خلفها، وتسبب هذه الندوب قشور تسبب حكة في فروة الرأس، كما أنها كانت أيضًا تعرض فروة الرأس بسبب الاعتماد عليها لظهور البثور فيها، والحبوب الحمراء، وكل هذا لا داعي للتعامل معه إذا اعتمد على زراعة الشعر بتقنية السفير، لأن هذه التقنية لا تسبب كل هذه المشاكل.
  • يمكن مع هذه التقنية الإبقاء على الشعر كما هو، أو ممكن حلقه بالكامل، حسب ما يراه الطبيب المختص مناسب لحالتك، فهنا يمكن اعتبار هذه التقنية متشابهة مع تقنية زراعة الشعر بأقلام تشوي من، حيث عدم الحاجة إلى حلق شعر الرأس بالكامل.
  • يمكن لهذه التقنية السماح لك بزراعة ما يقارب من 7000 بصيلة، مما يجعل مظهر الشعر عند النمو طبيعي، وكثيف، ولكن يجب الانتباه إلى أن هذا الأمر يعتمد على كثافة المنطقة المانحة نفسها، لذا، فكلما كانت المنطقة المانحة كثيفة مكن هذا من أخذ منها أكبر عدد ممكن من بصيلات الشعر، وزرعها في المنطقة التي تعاني من الصلع.
  • يوجد من قلم السفير أكثر من حجم مختلف، وهذا يسمح للطبيب المختص بفتح قنوات مختلفة الحجم، وبالتأكيد هذا يصب في مصلحة ظهور الشعر بمظهر طبيعي.
  • قلم السفير ذو سطح أملس حاد، ومضاد للبكتيريا، مما يسهل عملية فتح القنوات بشكل كبير، كما أنه يمنع الإضرار بالصحة العامة الخاصة بفروة الرأس الناتجة عن عمليات زراعة الشعر.
  • الاعتماد على هذه التقنية يقلل من الوقت المستهلك في إجراء العملية مقارنة مع الوقت الذي يتم استهلاكه في عمليات زراعة الشعر اعتمادا على تقنية أقلام تشوي مثلًا، فتقنية السفير قد تستهلك 7 ساعات في حين أن تقنية أقلام تشوي قد تستغرق 10 ساعات، ولكن الوقت أيضًا يتحدد على أسس أخرى من أهمها حجم المنطقة المصابة بالصلع، فكلما كانت فروة الرأس تعاني من منطقة صلع كبيرة، كلما استغرقت العملية وقت أطول.

ما الفرق بين زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف، وزراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire؟

الفرق يكمن في أكثر من نقطة أهمها الأداة المستخدمة، فالأداة المعدنية المستخدمة في تقنية الاقتطاف تسبب ندوب، وجروح في فروة الرأس، أما قلم السفير المستخدم في تقنية السفير لا يتسبب في هذا، كما أن تقنية الاقتطاف تسمح لك بزرع 5000 بصيلة، في حين أن تقنية السفير تسمح لك بزراعة 7000 بصيلة، وتقنية الاقتطاف أيضًا تلزمك بحلاقة شعر رأسك بالكامل في حين أن تقنية السفير لا ترغمك على ذلك، وسرعة التماثل للشفاء في تقنية السفير أعلى من تقنية الاقتطاف، ولكن من الجانب المادي، تعد تقنية الاقتطاف أرخص من حيث السعر من تقنية السفير.

ما الفرق بين زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire وزراعة الشعر بتقنية أقلام تشوي؟

تتشابه تقنية السفير Sapphire ، وأقلام تشوي Dhi في جزئية عدم الحاجة إلى حلاقة شعر الرأس بالكامل، مما يجعلها تقنية مثالية بالنسبة لغير الراغبين في حلق شعرهم بالكامل، ولكن تتفوق تقنية السفير على تقنية أقلام تشوي من حيث الوقت المستغرق في العملية، حيث تستغرق زراعة الشعر بتقنية السفير وقت أقل، كما أن عدد البصيلات التي تسمح تقنية السفير بزرعها للحالة المصابة بالصلع أكثر بكثير من تقنية أقلام تشوي، فتقنية السفير تسمح لك بزراعة ما يقارب من 7000 بصيلة في حين أن تقنية أقلام تشوي لا تسمح لك سوى بزراعة 2500 بصيلة كحد أقصى، ولكن من الناحية المادية، فتقنية السفير أغلى في السعر من تقنية أقلام تشوي، وهذا، لأنها تقدم في الأساس مميزات أكبر، مما يجعل تقنية السفير تتفوق في هذه المقارنة أيضًا.

تكلفة زراعة الشعر بتقنية السفير Sapphire

لو كنا نتحدث عن أوروبا، فسنجد أن التكلفة مرتفعة، ولكن إذا تحدثنا عن تركيا، فسنجد أن عمليات زراعة الشعر في تركيا أرخص بكثير مقارنة مع أوروبا، بالرغم من وجود نفس الجودة، والاحترافية في الأداء، ولكن تقنية السفير يتحدد سعرها على عدة أسس منها عدد البصيلات التي سوف يقوم الطبيب المختص بزراعتها، وخبرة الطبيب الذي يقوم بالعملية أيضًا عليها عامل كبير، والخدمات الإضافية التي يقدمها المركز، وموقع المركز ذاته، ومدى شهرته في المجال التجميلي الخاص بزراعة الشعر، فكلما كان المركز يقدم مميزات أكبر لمريض الصلع كلما جعل هذا تكلفة الزراعة أعلى.

الآن ! احصل على استشارة مجانية من أطباءنا